الخميس، 14 يوليو، 2011

يا ايها المجلس !

يا ايها المجلس اعتقد انك قد نسيت من جعلك فى هذا المنصب ان الشعب من جعلك فى هذا المنصب عن طريق التظاهر السلمى ضد النظام السابق عن اسقط النظام و جعلك مكانه و لا تنسى ايضا انه اذا اراد الشعب اسقاطك فلا تلوم شخص غير نفسك ... اذا اراد الشعب يوما فعلا القدر ان يستجيب الندا .. جعلنا هذا المنصب لك لتحمى الثورة و تحقق مطالبها .. ولم تحقق مطالبها جميعها استمريت فى تاجيل المحاكمات وبراءة بعد المتهمين ولم تقدم لنا الاثبات بان نجلى مبارك فى السجن حتى الان و مع انك لم تستجيب الى مطالب الثورة كل هذا و نراك تخرج لنا فى بيان شديد اللهجة وكاننا نحن من خطاء وليس انت و تهدد و تلوح باصبعك ... اليس نحن الشعب ولا احد يقف امام الشعب عليك ان تتذكر مشاهد الثورة التى جعلتك فى هذا المنصب ... و ان الشعب ابقى من حاكمه ... اما تجعلك لك الدور البطولى فى اتمام مطالب الثورة او تجعلها اول نقطة سوداء فى تاريخ الجيش المصرى العظيم تجاه شعب مصر ... فعليك ان تختار و قبل ان تختار ان تعرف ان الشعب المصرى لديه جميع الحلول و الصلاحيات اكثر منك لانه الشعب و انت حاكم مجرد خادم للشعب ليس اكثر وليس اقل فعليك ان تعلم ان الشعب المصرى العظيم على مر العصور لن يقف مقتوف الايدى تجاه هذا الثورة التى صناعها الشعب و ليس الجيش التى راح ضحيتها شهداء و مصابين جاء الوت لنرد لهم الجميل تجاه الثورة و الوطن و ان نحاكم من قتلهم و من قتل يقتل ... المصابين لا يجدون من يعالجهم و القاتل يتعالج فى شرم الشيخ نفسيا !!!
اين هى العدالة يا مشير ؟ ... فعليك ان تعلم ان عليك تنفيذ مطالب الثورة من اجل ان تظع لنفسك و سام اخر فى التاريخ ... عندما توليت هذا المنصب لم تجعل الشعب يرى وجهك الكامل فجعلت الشعب يرى و جهك الطيب و الان الشعب استطاع ان يراك على حقيقتك من بعد البيان الاخير ... والان نصيحة من اخ صغير اليك يا مشير عليك ان تعلم ما يجب عليك فعله فى هذه الظروف الدقيقة و ما لا تستطيع فعله لانك مجرد شخص يدير البلاد لفترة و لست باقى بهذا المنصب

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق